مدونة ينبوع

تحضير نص الأبعاد الحضارية للثقافة المغربية

الأبعاد الحضارية لثقافة المغربية

الكاتب: محمد العربي الخطابي؛ كاتب مغربي ولد بتطوان سنة 1929، وبها تلقى تعليمه الإبتدائي والثانوي .حصل على ديبلوم معهد المكتبات و الوثائق بمدريد سنة 1957. اشتغل بالتعليم ثم الصحافة .كاتب متعدد الإهتمامات .نشر مقالات وأبحاث قيمة في شتى الصحف والمجلات. توفي في نونبر 2008.

الأسئلة:

1- مم يتكون التراث الثقافي المغربي ؟
يتكون التراث الثقافي المغربي من الثقافة الاسلامية العربية المدونة في غالب الأحيان من التراث الأمازيغي بعناصره المختلفة، وهو سماعي في الأغلب ومن ملامح التراث الإفريقي الزنجي.
2- أذكر بعض البلدان الأوروبية التي انفتح المغرب عليها منذ القدم.
البلدان الأوروبية التي انفتح المغرب عليها منذ القدم هي اسبانيا والبرتغال.
3- أين يتجلى التأثير المتبادل الذي أحدثه الإرتباط التاريخي بين المغرب وإسبانيا؟
يتجلى التأثير التريخي بين المغرب واسبانيا في فنون العمارة والموسيقى، وفي مجال عالدات، لما نلمسه  في الخصائص البشرية وأسماء الناس.
4- أي ثقافة أكثر تداخلا مع الثقافة المغربية؟
إن الثقافة الإسلامية هي الثقافة الأكثر تداخلا مع الثقافة المغربية.
5- ما مظاهر التأثير الأمازيغي في الحياة الإجتماعية؟
تتجلى مظاهر التأثير الأمازيغي في الحياة الاجتماعية في طبائعنا وتصرفاتنا ونظرتنا الخاصة للحياة، ونجده في صيغ الألفاظ والجمل التي نستعملها في حياتنا اليومية ويتبين لنا في معالم البناء وفنون العمارة والغناء والموسيقى والرقص وفي اللباس والطعام.
6- ما الخلاصة التي إنتهى إليها الكاتب في نهاية النص؟
استنتج الماتب في الآخر أن المغاربة رغم اختلاف أصلهم وعرقهم إلا أنهم توحدوا بفعل الإسلام وامتزجوا فكريا وروحيا وأصبحت أخلاقهم وقيمهم واعدة.

Add comment

بحث مخصص